إصابة صياد فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي.. ومُستوطنون يهاجمون قرية في «جنين»

أصيب صياد فلسطيني، اليوم الأحد، برصاص بحرية الاحتلال الإسرائيلي، في بحر مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

إصابة صياد فلسطيني برصاص الاحتلال الإسرائيلي

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية «وفا» بأن الصياد أصيب برصاصة في يده، أطلقها عليه جنود بحرية الاحتلال خلال مُمارسته مهنة الصيد في بحر رفح؛ ما استدعى نقله إلى مُستشفى، لتلقي العلاج.

وتقوم بحرية الاحتلال بصورة يومية باستهداف مراكب الصيادين الفلسطينيين في البحر قبالة شواطئ قطاع غزة؛ الأمر الذي أدى إلى استشهاد وجرح العشرات منهم على مدار الأعوام الماضية، وتدمير قواربهم ومعداتهم.

 

مستوطنون يهاجمون قرى فلسطين (أرشيفية)
مستوطنون يهاجمون قرى فلسطين (أرشيفية)

عشرات المستوطنين الإسرائيليين يهاجمون قرية جلبون في جنين

وعلى صعيد آخر في شمال الضفة الغربية المُحتلة، هاجم عشرات المستوطنين الإسرائيليين قرية “جلبون” الواقعة شمال شرق محافظة “جنين”؛ ما أدى إلى اندلاع مواجهات مع الفلسطينيين الذين خرجوا للتصدي لهم.

وقال رئيس مجلس القرية إبراهيم أبو الرب في إفادة صحفية، إن مستوطنين من مُستوطنة «ميراف» اقتحموا البلدة من الجهة الجنوبية، ومارسوا أعمالا استفزازية بحق سكان البلدة ومنازلهم؛ ما أدى إلى تعليق الدوام في مدارس القرية.

وبالتزامن مع ذلك، داهمت قوات الاحتلال منزل مواطن في القرية المذكورة، وأخلته بالقوة هو وأفراد عائلته، واستولت عليه وحولته إلى ثكنة عسكرية.

موضوعات متعلقة ..

المناقشات والتعليقات حول هذا الموضوع